روايات عربية

رواية ساق البامبو ل سعود السنعوسي تفوز بأكبر جائزة للرواية

رواية ساق البامبو هي من بين أفضل روايات الكاتب الكويتي سعود السنعوسي، والتي حاز من خلالها على أكبر جائزة للرواية العربية.

ملخص رواية ساق البامبو

ألف سعود السنعوسي رواية ساق البامبو سنة 2012، وقد حازت على الجائزة العالمية للرواية العربية في نسختها السادسة، وهي أكبر جائزة عربية في صنف الرواية. كما أن حجم رواية ساق البامبو كبير نوعا ما، فقد جاءت الرواية في أربع مائة صفحة.

وتتحدث الرواية عن الوطن والعنصرية وعن التفاوت الطبقي، إنها بصفة عامة تخوض في سؤال الرواية، وهي تتضمن الكثير من الأحداث البسيطة في شكلها، غير أنها عميقة في مضمونها وبعدها الإنساني.

اسمي أنا لم أختر اسمي لكي أعرف السبب، كل ما أعرفه هو أن كل العالم قد اتفق على أن يختلف علي، تنطق في الفلبينية هوزي وفي العربية خوسي، أما في البرتغالية فينطق جوزي، أما في الكويت فاسمي هو عيسى.

أما في الفلبين فيونادونه العربي، أما في الكويت فينادونه الفلبيني..

في الفلبين، تقول له والدته أنها لم تتخيل أنها في يوم من الأيام أنها ستصبح خادمة، فقد كانت تطمح لتعمل في وظيفة محترمة، كما تخبره أنها قرأت روايات كثيرة وأنها أحبت سندريلا وكوزي بطلة البؤساء حتى صارت مثلهما خادمة، إلا أنني ـ تقول ـ لم أحظ بنهاية سعيدة مثلهما.

قبل أن تصبح الأم خادمة في دول الخليج، كانت أختها هي التي تعيل العائلة، معظم ما تجنيه من الليالي الحمراء يأخذه عنوة عليها أبوها المقامر.

وفي أحد الأيام تثور خالة خوسي في وجه أبيها، لم يستطع أن يفعل شيئا، ينظر إلى أختها الصغرى، وحينها علمت أن مستقبلها لن يكون مختلفا عن أختها الكبيرة، وبعد مرور أيام قليلة يأتي أحد أقاربهم يحمل قصاصة ورق عليها طلب خادمات في دول الخليج، أحست الأم أنها فرصة لا تعوض لإنقاذ ابنتها من مصير مفقود الأمل، أما هي فقبلت بالأمر عن طيب خاطر ما داموا سيتركون لها بعضا من مالها وتكون حرة في جسدها.

أما في الكويت فاشتغلت أم عيسى في بيت كبير تسكنه أم أرملة وابنها البكر وثلث بنات، وكل من في البيت يسيء معاملتها باستثناء راشد…

بعد سنتين يتزوج راشد الفتاة الفلبينية، دون علم أمه، لكن مع مرور الأيام بدأت تظهر عليها علامات الحمل، فتباغتها سيدة البيت عن الفاعل، يرتفع صوتها ويأتي راشد مسرعا لمعرفة سبب ذلك الصراخ، فيخبرها بقصته معها، فتطرده مباشرة هو وزوجته الخادمة من البيت…

لم يعد للبيت إلا بعد أن أنجبت زوجته، فكيف سيكون اللقاء؟ وهل ستقبل عودته أمه؟ وكيف ستكون حياة المولود الجديد وسط عائلة عنصرية؟ وهل عيسى حقا ابن راشد؟

مقتطف من الرواية

لماذا جلوسي تحت الشجرة يزعج أمي؟ أتراها كانت تخشى أن تنبت لي جذور تضرب في عمق الأرض ما يجعل عودتي إلى بلاد أبي أمرا مستحيلا؟ .. ربما، ولكن، حتى الجذور لا تعني شيئا أحيانا.
لو كنت مثل شجرة البامبو، لا انتماء لها نقتطع جزءا من ساقها.. نغرسه، بلا جذور، في أي أرض.. لا يلبث الساق طويلا حتى تنبت له جذور جديدة.. بلا ماض.. بلا ذاكرة.. لا يلتفت إلى اختلاف الناس حول تسميته.. كاوايان في الفلبين… خيزران في الكويت.. أو بامبو في أماكن أخرى.

معلومات عن سعود السنعوسي

سعود السنعوسي كاتب وروائي شاب من دولة الكويت العربية، وهو من أعضاء رابطة الأدباء في الكويت، حاز على الجائزة العالمية في الرواية العربية في دورتها السادسة إلى جانب جوائز أخرى. ومن بين أعماله نذكر لكم:

  • سجين المرايا.
  • ساق البامبو.
  • فئران أمي حصة.
  • حمام الدار.

يمكنك تحميل: رواية أولاد حارتنا pdf نجيب محفوظ

إليكم هذه الصور المقتطفة من رواية ساق البامبو تأليف سعود السنعوسي:

بيانات الرواية

  • عنوان الكتاب: ساق البامبو
  •  المؤلف: سعود السنعوسي
  •  التصنيف: روايات عربية.
  •  النوع: روايات عربية
  •  المجموعة: روايات سعود السنوسي
  •  عدد الصفحات: 398 صفحة
  •  الإصدار: الدار العربية للعلوم ناشرون
  •  ردمك: 978-614-01-0523-2

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

أحيانا تظهر بعض الإعلانات على الموقع من أجل تغطية تكاليف الاستضافة، يرجى تعطيل إضافة AdBlock، أو إضافتنا إلى قائمة اللائحة البيضاء.