Uncategorized

10 أسباب تدفعك لمواصلة التدوين الإلكتروني سنة 2015

هذا الويدجت يتطلب تركيب إضافة Jannah Extinsions، يمكنك تنصيبها من خلال قائمة القالب < تنصيب الإضافات.
10 أسباب تدفعك لمواصلة التدوين الإلكتروني سنة 2015
10 أسباب تدفعك لمواصلة التدوين الإلكتروني سنة 2015

التدوين الإلكتروني بدايته سهلة، لكن أسهل من ذلك الإنصراف عنه بعد البداية، إما لملل يصيب المدون، أو وقوعه في لحظات يرى فيها التدوين مضيعة للوقت… فإليك 10 أسباب تدفعك لمواصلة التدوين الإلكتروني سنة 2015.

1. التدوين الإلكتروني أفضل سيرة ذاتية:

إذا كنت تريد إنشاء سيرة ذاتية رائعة ومختلفة عن سيرة الآخرين، وخاصة في مجال تصميم وتطوير المواقع الإلكترونية فضلا عن التدوين والتصميم الجرافيكي بصفة عامة،فإن التدوين مهم جدا في سيرتك الذاتية؛ لأنك تري للناس أشياء تتقنها وتجيد القيام بها، وهذا قد يجعل الكثير من العملاء أو الشركات تتخطى جزءا كبير في عملية المقابلة معك، بل قد تتخطى العملية كلها.

خذ على سبيل المثال مصممي الويب الذين نشروا بعض الدروس حول كيفية بناء أو تطوير المواقع على بلوجر أو وردبريس… بشكل منتظم في دورات قاموا بها. ألا يدل هذا على أنهم يعرفون ماذا يفعلون!
لنفترض أن رجلا سلم لك بطاقة عمله وعليها: موقعه، وعنوان البريد الإلكتروني، ورقم الهاتف، وعنوان العمل… ما هو أكثر شيء ممكن أن تزوره لتعرف قدراته؟ هل ستذهب لبريده الإلكتروني، أم تتصل به، أم ترسل له رسالة؟!

إذا لم تكن تمتلك مدونة بعد قم بإنشائها وضع فيها بعض أعمالك و أشياء تتقنها… وتأكد من نشرها على أوسع نطاق.

2. التدوين الإلكتروني يزيد من مصداقيتك وقوتك:

جميع الشركات -وكذلك الأفراد- تطمح إلى تأسيس علامة تجارية خاصة بها؛ حيث يهدفون إلى تقديمها للجمهور بطريقة من شأنها أن تجعل لهم سلطة وقوة ذات مصداقية. لذلك فالتدوين هو أسهل طريقة لتحقيق ذلك.

ضع نفسك في مكان العملاء أو أصحاب الشركات، ثم افترض أن لديك عشرة أوراق تحتوي على السير الذاتية لأشخاص، واثنان منهم يملكون مدونة خاصة بهم. فالغالب أنك ستقوم بزيارة مدونتهم…

إذا كانت لديك مدونة فإن كثير من العملاء يثقون بك.

3. التدوين ييسر لك التواصل وإنشاء شبكة من العلاقات النافعة:

المدونات تربطك وتصلك بالكثير من المستخدمين، وفي هذا العالم التنافسي كن على يقين أن ارتباطك ببعض الأشخاص المناسبين يعتبر عملة جيدة، فإذا كنت كاتبا ولديك صديق مصمم على شبكة الإنترنت، فيمكنك أن تطلب منه مساعدتك في إنشاء موقع الويب الخاص بك مجانا أو بسعر أرخص…

إذا تيسر لك االاتصال مع الناس الذين يجيدون [tooltip text=”السيو” gravity=”n”]اختصار للكلمة الإنجليزية: search engine optimization.[/tooltip]، والتدوين، والعمل الحر، وما شابه ذلك، وكنت في علاقة جيدة معهم، فهذا يعتبر أمرا إيجابيا، وتأكد أنه سيعود عليك بالنفع.

يمكنك أيضا استخدام الشبكة الشخصية كوسيلة لطلب المساعدة أو تقديم مساعدة، وهذا سيسهل عليك إذا كنت مدونا.

4. التدوين الإلكتروني أفضل وسيلة لإيجاد عملاء:

يمكنك في البداية أن تجيب على الأسئلة الشائعة حول مجال عملك، كتابة مقالات، نصائح وتوجيهات، برامج تعليمية هادفة… أو مزيج من هذا كله، أهم شيء هو أن تجعلها مفيدة وأن يكون معظم ما تنشره مرتبطا بمجال عملك طبعا 🙂

اجعل مدونتك مثل ورقة بيضاء تحاول أن ترسم عليها أشياء رائعة تعبر عنك وعن قدراتك ومجالك.

إذا كنت مؤلفا مشهورا، قم بنشر نصائح وتوجيهات حول كيفية عملك وكيف صرت مؤلفا… وإذا كنت مصمم قم بنشر أفضل التصميمات الخاصة بك… وهكذا.

إذا كان هدفك هو  جذب عملاء من خلال مدونتك فاحرص على تصميمها بطريقة جذابة تجعل الزوار يحرصون على طلب خدماتك.

5- يمكنك تحقيق دخل مادي عن طريق التدوين الإلكتروين:

نعم من السهل أن تجعل مدونتك مصدرا لدخل قار، فيمكنك مثلا القيام ببيع منتج خاص بك، أو منتج لشخص آخر (وكسب عمولة)، أو عن طريق وضع إعلانات لشركات معينة، تحتاج إلى صبر وتخطيط متقن فقط، وستقوم بتحقيق دخل مادي قار.

6. يجعلك تتواصل مع الجمهور بشكل أفضل (أفضل متحدث):

واحدة من المهارات الأكثر تأثيرا وفائدة في هذا العصر هي: الكتابة.

إذا كنت كاتبا جيدا، بغض النظر عن مجال الكتابة،  فإنك تصبح بشكل تلقائي محاورا جيدا، وهذا هو ما تتطلبه الوظائف العليا. ولهذا فإذا كنت تطمح إلى ارتفاع درجة سلمك في عملك، فاحرص على تطوير مهارات الكتابة الخاصة بك. وتأكد أن المدونات هي المكان المثالي للبدء، ولهذا تجد أن الذين يكتبون يوميا تتحسن مهاراتهم الكتابية بشكل ملفت.

7. ترد الجميل:

يقول المثل الإنجليزي: [tooltip text=”مع القوة الكبيرة تأتي مسؤولية كبيرة” gravity=”n”]With great power comes great responsibility[/tooltip]. وهذا ينطبق أيضا على المهارات التي لديك. افتراضيا فأنت لديك مسؤولية مساعدة الناس وقضاء بعض أغراضهم…

إضافة إلى هذا، فما قيمة مهاراتك وقدراتك إن اكتفيت باستخدام مهاراتك في أعمالك الخاصة ولم يستفد منها أحد؟! ولعله من باب الوفاء ورد الجميل أن تعلم بعض الناس ما تعلمته من مهارت في حياتك.

8. التدوين الإلكتروني يساعدك في تعلم أشياء جديدة:

التدوين لا يقتصر فقط على الكتابة وانتظار ارتفاع عدد المشاهدين، التدوين الإلكتروني في الحقيقة فن يتكون من عدة أجزاء

إذا كنت تريد أن تجعل مدونة شعبية (وهذا هدف غير مقصود لذاته كما تعلم) ستحتاج إلى معرفة طريقة القيام بأشياء كثيرة، مثل التسويق، وبعض مبادئ السيو والحماية والتصميم الجرافيكي، وغير ذلك…

9. التدوين يساعد في نمو عقلك:

عملية التدوين الإلكتروني ترسيخٌ وتثبيت للمهارات الخاصة بك، فقيد المعرفة التكرار والمراجعة كما هو معلوم، ثم هي عملية لتغذية وتقوية وتنمية العقول عن طريق التعمق في العديد من المباحث والمواضيع…

وأكثر من هذا كله فالتدوين: عملية اكتشاف الذات.

وهو أيضا وسيلة رائعة لتنظيم أفكارك ومراقبتها، عن طريق الكتابة بانتظام لجمهور معين، ليأتي يوم تكبر فيه ثم تنظر كيف كنت في السابق.

10. التدوين الإلكتروني أمر سهل:

التدوين سهل ونتائجه رائعة. فاحرص على مواصلة التدوين إن كنت قد بدأته، وفكر في البداية إن لم تكن قد بدأته، (وأهم شيء كما تعلم أن تكون المقالات التي تكتبها ذات صلة بعملك،من أجل تكوين سيرة ذاتية رائعة).

باختصار: 

إنشاء مدونة إلكترونية مفيدة قد يستغرق بعض الوقت، ولكن تأكد أنها متعة ستتذوقها في المستقبل…

ستجد العديد من الشروحات التي تعلمك كيف تقوم بإنشاء مدونة رائعة، لكن احرص على أن تضع الخبرات والمهارات الخاصة بك ليراها العالم أجمع.

10 أسباب تدفعك لمواصلة التدوين الإلكتروني سنة 2015.

المصادر: 1،2.

[divider]

شاهد أيضا:

[box type=”info” ]المقال تم تقديمه ضمن خدمة: نظرات تقنية، وهو قسم يحتوي على مقالات تقنية تسعى إلى الحث على تسخير وسائل الاتصال الحديثة لخدمة الإسلام، وتشرح العديد من البرامج بطرق سهلة وميسرة للجميع…[/box]

كتب PDF أخرى مجانية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock